بعد الفيضانات .. تفاصيل أولية يكشفها الأمن بخصوص “الجثة المتحللة”!

تم العثور يوم أمس بتطوان ، على جثة في مراحل متقدمة من التحلل، فيما أكدت المعاينة الأولية التي أجرتها الشرطة العلمية أنها تعود لشخص توفي قبل 4 أشهر.

وتعكف المصالح الأمنية و عناصر السلطة المحلية تحرياتها، من أجل تحديد هوية الجثة التي عُثر عليها وهي في درجة جد متقدمة من التحلل، مساء أمس الاثنين ، في بركة متاخمة لشركة أطلس غاز بطريق طنجة الكيلومتر  2 ضواحي تطوان.

وبعد القيام بالإجراءات الضرورية من طرف المصالح الأمنية، تم نقل الجثة إلى مستودع الجثامين بالمستشفى الجهوي سانية الرمل، وعن الواقعة قال مصدر أمني لـ راديو تطوان إن “المعلومات الأولية تفيد بأن الجثة لم يحدد جنسها بعد ، توفيت قبل 4 أشهر تقريبا، والطب الشرعي سيحدد أسباب الوفاة إن كانت جنائية أو عادية, نافيا في الوقت ذاته، أن تكون الجثة ضحية  مخلفات السيول والفيضانات التي عرفتها مدينة تطوان يوم أمس، لسوء الأحوال الجوية ”.

تحميل...