أمن تطوان يقود حملة ضد الدراجات النارية

تمكنت مصالح ولاية أمن تطوان، من حجز أكثر من 200 دراجة نارية مختلفة الأحجام في ظرف شهر، مخالفين لقوانين السير والجولان.

وعاينت راديو تطوان تمركز مجموعة من عناصر الأمن بعدة نقاط بالمدينة، لاسيما في الفترة المسائية، ومعهم سيارة مخصصة للقطر ونقل الدراجات المحجوزة صوب المحجز البلدي.

وتواجه السياقة الاستعراضية والتنقل بالدراجات النارية في مجموعات وسط الشوارع والأحياء استنكاراً واسعاً من الساكنة، نتيجة الفوضى التي يتسبّب فيها بعض سائقي الدراجات النارية، خاصة صينية الصنع المعدّلة لتصدر أصواتاً مرتفعة، وفق ما استقته راديو تطوان من تصريحات تضمّنت أيضاً دعوات إلى تكثيف الحملات الأمنية الزجرية.

وأشارت المصادر ذاتها أن هذه المجهودات الأمنية مستمرة وفق برنامج ولاية أمن تطوان، وفي سياق استراتيجية مديرية الأمن الوطني، لتطبيق القانون والحد من السلوك المتهور لأصحاب الدراجات النارية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.