وفاة فنان مصري مشهور في حادث سير مروع

توفي مساء أمس الأحد، الفنان المصري والنقيب السابق للمهن التمثيلية أشرف عبد الغفور، عن عمر ناهز الـ81 عاما، إثر تعرضه إلى حادث سير مروع رفقة زوجته.

 ووفقا لما نقلته وسائل إعلام مصرية، فقد فتحت السلطات الأمنية تحقيقا ليتبين أن مركبة صدمت من الخلف السيارة التي كان يقودها الفنان أشرف عبد الغفور، ما أدى إلى انزياح سيارته عن مسارها واصطدامها بالرصيف، مع تعرضه هو وزوجته لعدة إصابات خطيرة جرى نقلهما إلى المستشفى.

 وبعد نقل الفنان وزوجته إلى المستشفى، تضيف المصادر ذاتها، أصيب عبد الغفور بتوقف في عضلة القلب خلال محاولة إسعافه، ليعلن الأطباء بعد ذلك وفاته.

 ومباشر بعد إعلان وفاته، نعى عدد كبير من الفنانين المصريين الفقيد، كما وجهوا التعازي إلى ابنته الفنانة المصرية ريهام عبد الغفور.

والفنان الراحل كان ظهوره الأخير من خلال مسلسل “رشيد” الذي عرض في شهر رمضان الماضي، وقدم خلال مسيرته الفنية ما يزيد عن 280 عملا فنيا.

وعقب ثورة يناير جرى انتخابه نقيبا للممثلين في مصر، لكنه ابتعد عن العمل النقابي خلال السنوات الأخيرة، واكتفى بظهوره في الأعمال الدرامية والمسرحية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.