عميد الكلية المتعددة التخصصات يولي عناية خاصة لطلبة السجناء بتطوان

قام عميد الكلية المتعددة التخصصات بمرتيل السيد فارس حمزة، مرفوقا بعدد من الأساتذة و الإداريين و رئيس جمعية الهلال الأحمر عضو بمجلس الكلية ، بزيارة للسجن المحلي بتطوان، حيث قام بالاطلاع على أحوال نزلاء المؤسسة الذين يتابعون دراستهم في الكلية ،كما قام بتقديم مجموعة من الكتب و المقررات الدراسية للسيد المدير الجهوي للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج الذي كان في استقبالهم بمعية الإداريين بالمؤسسة السجنية.

كما تقدم عميد الكلية ، باقتراح للسيد المدير الجهوي بتنظيم أيام تحسيسية لفائدة السجناء، و لقي هذا المقترح ترحيبا من طرفه الذي قدم شهادة تقدير و شكر للسيد العميد على المجهودات التي يبدلها و على اهتمامه بالطلبة السجناء ، مؤكدا على التوجه الجديد للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج والمتمثلة في احترام كرامة النزلاء وحقوقهم وعدم المس بهما والعمل على تهذيب سلوكياتهم وتأهيلهم و فسح المجال لهم لاستكمال دراستهم بغية تحقيق إدماجهم داخل المجتمع بعد الإفراج.

هذا و قد أفاد السيد الكاتب العام للكلية المتعددة التخصصات بمرتيل ،السيد نبيل بوزكري أن عدد الطلبة السجناء الذين يتابعون دراستهم بالكلية يبلغ 14 نزيل ، من مختلف المؤسسات السجنية بمدينة تطوان و النواحي ،تقوم الكلية بصفة دورية بتزويدهم بالكتب و المراجع كل دورة ،كما تنتدب عدد من الأساتذة لتنظيم امتحانات لهم داخل مؤسساتهم السجنية، حيث نوه في الوقت نفسه بالمجهودات التي يبذلها موظفوا و أعوان المؤسسة عن استعدادها الدائم للانفتاح على جميع المبادرات الهادفة إلى المساعدة في تأهيل نزلاء المؤسسة وتحقيق إدماجهم في المجتمع باعتبارها مؤسسة مستقلة تؤدي رسالتها في ظروف جيدة.

راديو تطوان-عادل دادي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.