أمام الشعب الأمريكي: “ترامب” يهدد بسجن “كلينتون”!

عرفت المناظرة الثانية بين المرشحَيْن في الإنتخابات الأمريكية “هيلاري كلينتون” و”دونالد ترامب” توترا واضحا، وذلك بعد تبادل المرشحَيْن للإنتقادات والإتهامات حول عدة قضايا، أبرزها إساءة “ترامب” للنساء والأقليات في أمريكا، وطريقة تعامل “كلينتون” مع السياسة الخارجية والرسائل الإلكترونية المسربة.

والمفاجأة التي أطلقها “ترامب” علنا هي تصريحه أمام الجميع بأنه في حال فوزه بالرئاسة سيقوم بتعيين محقق خاص للتحقيق في الرسائل الإلكترونية لـ “هيلاري كلينتون”، ولم يقف عند هذا الحد، بل هدد بإيداعها السجن.

وخلال المناظرة تم التعرض لملفات أخرى، حيث قالت “كلينتون” في معرض حديثها عن السياسة الخارجية في التعامل مع سوريا و”داعش”، أنها لن تسمح بوجود أي قوات أمريكية على الأرض في سوريا، وأنها ستعمل على تسليح الأكراد للقتال ومواجهة التطرف.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.