نقابة الصحافة تندد بأوضاع العاملين بقناة ميدي 1 تيفي

بعد الشد والجدب بين إدارة ميدي 1 تيفي والعاملين فيها بما فيهم الصحفيين والتقنيين أعلنت النقابة الوطنية للصحافة المغربية أعلنت أنها تضم صوتها لصوت العاملين بالقناة الذين يقفون في وجه ما أسمته ب »السياسة الممنهجة للإجهاز على الحقوق والمكتسبات ».

وعبرت عن قلقها وما آلت إليه التطورات السلبية والمتواصلة، في أوضاع العاملين على المستويين المهني والمادي.

و أكدت النقابة في بلاغ لها أن إدارة القناة تؤكد التهرب من مسؤولياتها، وتقدم الصحافيين وباقي فئات العاملين كأكباش ضحية لهذا الوضع وليست هذه هي المرة الأولى التي تلجأ فيها القناة لمثل هذه التصرفات المرفوضة، والتي يؤدي ثمنها العاملون، في غياب إمكانات العمل الضرورية، في الوقت الذي تطالب فيه الإدارة بزيادة المردودية ومضاعفة الإنتاج، الأمر الذي ينعكس بشكل مأساوي على الظروف النفسية والصحية للأجراء ».

وأوضح البلاغ أن النقابة الوطنية للصحافة المغربية، تضم صوتها إلى صوت كل الذين يقفون ضد هذه السياسة الممنهجة، للإجهاز على الحقوق والمكتسبات، وتهيب بكل أعضائها إلى الإحتجاج بالوسائل المشروعة، وتقوية أواصر التضامن بين مختلف فئات العاملين.

كما أكدت النقابة أنها « ستوجه رسالة إلى المسؤولين عن القناة، للمطالبة بمراجعة سياستهم التي أدت إلى تدهور الأوضاع المادية والمهنية، وضرورة احترام الحق النقابي والحوار الاجتماعي ».

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.