حزب العدالة والتنمية يتبرأ من الأمين بوخبزة ومن معه ويهدد كل من يدعمه

فك حزب العدالة والتنمية العلاقة التي كانت تجمعه بالأمين بوخبزة، القيادي في حركة التوحيد والإصلاح و حزب المصباح، بعد أن أقدم، هذا الأخير، على الترشح ضمن لائحة مستقلة رفقة أعضاء من الحزب، بالدائرة الانتخابية تطوان، للانتخابات التشريعية للسابع من أكتوبر المقبل.

وأصدرت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، بلاغا شديد اللهجة يتبرأ فيه من الأمين بو خبزة الذي قدم ترشيحه على رأس لائحة مستقلة بدائرة تطوان، والتي تضم بعض المنتمين للحزب، وشدد البلاغ على ان الأمين ومن معه لم تعد تربطهم أي صلة بحزب العدالة والتنمية.

وهدد البلاغ بطرد أي عضو يدعم اللائحة المذكورة من الحزب، كما دعا الأعضاء لدعم اللائحة التي قدمها الحزب بالدائرة الإنتخابية لمدينة تطوان والتي يقودها محمد ادعمار.

يشار إلى أن بوخبزة انتقد  تزكية الحزب لإدعمار للمرة الرابعة على التوالي، ووصف الأمر بـ “التحكم ” في شريط فيديو ظهر على اليوتوب.وقال بوخبزة، إن الكتابة الاقليمية للحزب صوتت لصالح مرشح آخر غير ادعمار، إلا أن قيادة البيجيدي أصرت على ترشيح هذا الأخير، معتبرة أن حظوظه في الفوز كبيرة.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. عبدي يقول

    بوخبزة هو السباق التبرا من الحزب العدالة والتنمية وخوضه غمار الانتخابات بلائحة مستقبله قبل قرار بنكران ، موقف بوخبزة احد مؤسسي الحرب دليل قاطع انحراف الحزب عن مساره المرسوم ، مما جعل كثير من أعضائه الفاعلين وقاعدة شعبية عريضة من المتعاطفين معه يتخلون عنه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.