4 سنوات نافذة لـ “أبو المهالك” منتحل صفة صحفي وضابط مخابرات

قضت المحكمة الابتدائية بتطوان بإدانة منتحل صفة صحفي وضابط مخابرات بالسجن 4 سنوات نافذة، بعد متابعته بتهم السب والشتم والتهديد، والسكر العلني، وإحداث الضوضاء والهجوم على محل الغير والنصب والابتزاز وانتحال صفة ينظمها القانون.

وكان المتهم، الذي ينحدر من مدينة كلميم، ويقيم في مرتيل، ينتحل صفة صحفي مهني وضابط في المخابرات لمدة طويلة، قبل أن تتمكن المصالح الأمنية من رصده وتتبعه، حيث تمكنت ليلة السبت 27 أبريل 2024، من إيقافه متلبسا بتهمة الإبتزاز وانتحال صفة ينظمها القانون.

وأظهرت الأبحاث التي قامت بها عناصر الشرطة القضائية بعد إيقاف المتهم أنه كان يقدم نفسه على أنه ضابط في “المخابرات”، وأن باستطاعته التدخل في كل الملفات، سواء لدى القضاء أو لدى الإدارات العمومية، وتارة أخرى يقدم نفسه على أنه صحفي مهني.

وأشارت مصادر أمنية إلى أن الموقوف الذي يلقب نفسه بـ “ابو المهالك” على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي،  تبين أن له عدة سوابق مماثلة وسبق أن قضى عقوبات تتعلق بالإتجار في المخدرات، السرقة الموصوفة وهتك عرض قاصر.

وحسب العديد من المتتبعين لخرجات الرجل على مواقع التواصل الاجتماعي فإنه تسود حوله شبهة الإبتزاز للمنتخبين والمسؤولين المحليين وبعض المقاولين عبر التخابر مع أعداء الوحدة الترابية في الخارج، وشبكات دولية للابتزاز الالكتروني وتزويدهم بمعلومات تمس بالشرف والسمعة

وكانت العديد من المصادر قد أوردت فرضية استغلال هذا الشخص لبعض الصفات المنتحلة قصد القيام بعمليات نصب على عدد من الضحايا، بعد إيهامهم بقضاء مصالحهم لدى الإدارات العمومية، مصالح الأمن والقضاء مقابل عمولات مالية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.