مصنع لتصنيع الإطارات يجمع مورو ورئيس شركة صينية

عقد عمر مورو، رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، مساء أمس الأربعاء بمقر مجلس الجهة بطنجة، اجتماعا مع وفد ممثل لشركة Sentury الصينية، ترأسه لاني لين، رئيس الشركة، مرفوقاً بتشانغ هويمين وتشين جيان وين.

وناقش الطرفان، خلال الاجتماع الذي حضره المدير العام لشركة تهيئة طنجة تك (SATT) ونائبه، والمدير العام للمصالح بمجلس الجهة، “سبل التنفيذ الفعال لمشروع إنشاء مصنع في المنطقة الصناعية بطنجة تك، باستثمار قدره 300 مليون دولار، لتصنيع الإطارات؛ ومن المرتقب أن ينتج حوالي 6 ملايين إطار سنوي، وسيمكن من تعزيز التشغيل بالجهة، وبالتالي المساهمة في تنميتها الاقتصادية”.

ورحب رئيس المجلس بالاهتمام الذي أبدته الشركة الصينية، وأكد رغبته في “إنشاء أحد أكثر المصانع تطورًا في العالم في هذا المجال، وجعل هذا المشروع مشروعًا رائدًا في إطار تطوير التعاون الاقتصادي الصيني المغربي”.

وشكل هذا اللقاء فرصة للطرفين لتحديد أسس نظام صناعي رائد في مجال صناعة الإطارات، واتفقا على العمل معا من أجل تجسيد هذا التعاون وتعزيز الروابط الاقتصادية بين المغرب والصين.

يشار إلى أن شركة سينتوري تملك 3 مراكز لتصنيع إطارات الشاحنات والسيارات والطائرات، اثنان منها في الصين وواحد في تايلاند، و3 مراكز للابتكار، و3 مراكز للتجارب؛ وهي شركة مُدرجة في البورصة الصينية، وتسعى إلى التوسع بالمغرب عبر إحداث مصنع بالمنطقة الصناعية طنجة تك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.