مجلس جماعة تطوان يتبرع لضحايا “زلزال الحوز”

قرر المكتب المسير لجماعة تطوان بالانخراط اللامشروط في جميع المبادرات التضامنية لفائدة ضحايا الزلزال، بتخصيص اعتماد مالي قدره 100 مليون سنتيم، لفائدة الصندوق المحدث لتجاوز الآثار الناجمة عن الزلزال الذي ضرب بعض المناطق المغربية.

وقال المجلس ضمن بلاغ له أ أعضاء المكتب المسير لجماعة تطون برئاسة مصطفى البكوري عقدوا اليوم الأربعاء، اجتماعا استثنائيا إثر الزلزال الذي ضرب اقليم الحوز والمناطق المجاورة له، والذي استهل بالترحم على أرواح الضحايا والدعاء للمصابين بالشفا

وأعرب أعضاء المكتب المسير عن عميق مشاعر الحزن والأسى إثر هذه الفاجعة الوطنية، كما وعبروا عن تضامنهم المطلق مع ضحايا الزلزال، انسجاما مع قيم التضامن والتآزر والروح الوطنية العالية التي تميّز الشعب المغربي، خصوصاً في مثل هذه الظروف العصيبة.

وتفعيلا للتعليمات الملكية السامية، قرر المكتب المسير للجماعة الانخراط اللامشروط في جميع المبادرات التضامنية لفائدة ضحايا الزلزال، وتخصيص اعتماد مالي قدره 100 مليون سنتيم لفائدة الصندوق الخاص بتدبير الآثار المترتبة عن الزلزال الذي عرفته المملكة الذي أمر بفتحه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده، بالإضافة إلى المساهمة بالتعويضات المالية عن المهام الانتدابية.

وكان الاجتماع مناسبة أكد خلالها مصطفى البكوري على أن جميع مكونات المجلس الجماعي مجندة وراء صاحب الجلالة نصره ومستعدة لبذل الغالي والنفيس وتقديم العون للمناطق المتضررة، مشيرا أن الجماعة وضعت جميع الفضاءات والوسائل اللوجستيكية والموارد البشرية الجماعية رهن إشارة المبادرات التضامنية، و ذلك بتنسيق تام مع السلطات العمومية.

كما بارك رئيس المجلس حجم المبادرات العفوية والتلقائية التي ابدعتها ساكنة مدينة تطوان، والتي تم خلالها جمع الاف الاطنان من المساعدات، مما يعكس كرم وجود الشعب المغربي عامة وساكنة مدينة تطوان خاصة، وتعاطفهم الكبير مع اهالينا بالمناطق المتضررة من الزلزال.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.