متحررا من البروتوكول.. الصورة التي أثارت إعجاب المغاربة للملك ومولاي الحسن بالفنيدق

شوهد الملك محمد السادس، أمس الأحد، وهو يقود سيارته المكشوفة، رفقة ولي العهد الأمير مولاي الحسن بكورنيش مدينة الفنيدق، في تحرر تام من أي بروتوكول رسمي أو أي حراسة مشددة.

الملك ظهر بلُوك ونظارة صيفية وهو بصحة جيدة يقود سيارته والى جانبه نجله ولي العهد الامير مولاي الحسن، وشخص ثالث يعتقد أنه الحاجب الملكي.

 ويقضي الملك محمد السادس عطلته الصيفية حاليا بمدينة المضيق حيث تقع إقامته الخاصة.

 ويفضل الملك محمد السادس، بشكل كبير جدا، قضاء وقته على متن اليخت قبالة عدد من الشواطئ كالمضيق وكابيلا وألمينا أو التوجه إلى شواطئ إقليم شفشاون قبالة الجبهة وقاع اسراس وأمتار.

وترافق يخت باديس ويخت البوغاز مجموعة من القوارب السريعة التابعة للحرس الملكي، ومن بينها يخت الملك الذي يستعمله في التنقلات السريعة بين سواحل جهة طنجة تطوان الحسيمة.

واعتاد محمد السادس على أن يقسم أيام عطلته بين المدن الواقعة على الشريط الساحلي المتوسطي ويتنقل بين طنجة والمضيق والحسيمة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.