شاطئ ثغر سبتة المحتل يلفظ كمية كبيرة من مخدر الشيرا

لفظ شاطئ مدينة سبتة المحتلة، أمس الأحد، ما يقارب 300 كلغ من مخدر الشيرا، وذلك بالشواطئ القريبة من قرية بليونش المحاذية لثغر سبتة المحتل.

أفادت وسائل الإعلام الإسبانية، بأن أكياس المخدرات وصلت إلى شاطئ سبتة بفعل رياح الشرقي، قبل أن تنتشلها عناصر سلاح البحرية التابعة لجهاز الحرس المدني الإسباني وإرسالها نحو مخازنها بمدينة سبتة المحتلة، فيما تم فتح تحقيق للوقوف على ملابسات الحادث.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.