حريق غابوي جديد يثير الاستنفار بالمضيق

استنفر عشية اليوم، الاثنين 15 غشت الجاري، حريق وُصف بـ”المُهول” بغابة ” كدية الطيفور” الواقعة بين المضيق والرأس الأسود “كابونيكرو” المُتواجد بتراب عمالة المضيق الفنيدق، حيث تجندت كافة السلطات والمصالح المعنية من أجل مكافحتها.

و تمت لأجل ذلك، تعبئة فرق للتدخل مكونة من عناصر الوقاية المدنية والمياه والغابات والقوات المساعدة والسلطات المحلية، إلى جانب أفراد من الإنعاش الوطني ومتطوعين من الساكنة، مدعومين بآليات إطفاء وشاحنات صهريجية وسيارات إسعاف وسيارات نقل وطائرة متخصصة في إخماد النيران من نوع “كانادير”، في محاولة للسيطرة على ألسنة اللهب ومنع انتقالها إلى باقي الغطاء الغابوي، في انتظار وصول فرق التدخل ومختلف المصالح المعنية.

وتعالت أصوات من المضيق وكابونيغرو للمطالبة بضرورة توفير وتعبئة الموارد اللازمة من أجل تطويق النيران، للحيلولة دون وصول الحرائق لمنازل السكان والمنتجعات السياحية القريبة، إلى غاية إخمادها بشكل نهائي، ودعم مجهودات الإطفاء الجارية حاليا بإمكانيات متواضعة.

وبخصوص الحصيلة المؤقتة للخسائر، أفادت المصادر إلى أنه تقدر المساحة الغابوية المتضررة حوالي 500 هكتار، وذلك دون تسجيل أية خسائر بشرية، إلى حدود الساعة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.