تسليم هبة ملكية للعلميين وشرفاء الحراقية

أشرفت لجنة ملكية، الأربعاء، على تسليم هبة ملكية للشرفاء العلميين بإقليم العرائش ولشرفاء الزاوية الحراقية بمدينة تطوان، وذلك بمناسبة الخامس عشر من شهر شعبان الأغر.

بضريح الولي الصالح مولاي عبد السلام بنمشيش بجماعة تزروت بإقليم العرائش، قامت اللجنة، التي ترأسها محمد سعد الدين سميج، المكلف بمهمة بالحجابة الملكية، بحضور عامل الإقليم، العالمين بوعاصم، وعدد من المسؤولين المدنيين والعسكريين والمنتخبين، بتسليم هبة ملكية للمندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لتوزيعها على ذوي الحقوق من الشرفاء العلميين.

وبمقر الزاوية الحراقية بمدينة تطوان، أشرفت اللجنة على تسليم الهبة الملكية لفائدة شرفاء الزاوية الحراقية، وذلك خلال حفل تميز بحضور عامل إقليم تطوان، يونس التازي، وأعضاء المجلس العلمي المحلي وعدد من المسؤولين المحليين المدنيين والعسكريين.

وبهذه المناسبة، رفعت أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يمد في عمر الملك محمد السادس ويمتعه بموفور الصحة والعافية، وأن يحفظه ويحقق ما يصبو إليه من عز وازدهار لهذه الأمة، وأن يقر عينه بولي العهد الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه الأمير مولاي رشيد وبكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

كما توجه الحاضرون إلى الباري عز وجل بأن يمطر شآبيب الرحمة والمغفرة والرضوان على روحي المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني وأن يسكنهما فسيح جنانه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.