تدوينة عنصرية تجر البرلمانية خديجة الزياني للقضاء

أثارت تدوينة البرلمانية “خديجة الزياتي” عن حزب الاتحاد الدستوري، سخطا عارما بعد وصفها لسكان الريف ب “الاوباش” على خلفية الاحتجاجات الأخيرة على مقتل “محسن فكري” سماك الحسيمة.

وتفاعلا مع الحادثة قرر المحامي محمد ولد الحاج المسجل بهيئة المحامين بالناظور، رفع دعوى قضائية ضد البرلمانية المذكورة، من أجل إسقاط الصفة البرلمانية عنها بعد تدوينتها التي وصفت ب “العنصرية”.
هذا ويشار إلى أن تدوينة الزياتي قد أثارت غضب عدد من المغاربة، واستياء قيادة حزبها التي جمدت عضويتها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.