المغرب يفكك 215 خلية إرهابية ويجهض أكثر من 500 مخطط تخريبي منذ 2002

كشف تقرير “منجزات وزارة الداخلية” برسم السنة المالية 2023 أن عدد الجرائم والمخالفات المسجلة يزيد عن 637 ألف قضية، تشكل قضايا المس بالأشخاص وبالممتلكات حوالي 47 بالمئة من مجموع القضايا المسجلة على المستوى الوطني.

وفيما يتعلق بالتوزيع الجغرافي، أبرز التقرير أن 70 بالمئة من الجريمة مركزة أكثر في المدن، بينما يسجل الباقي في العالم القروي، كما أفضت مجهودات السلطات المحلية والمصالح الأمنية إلى تحقيق نسبة حل القضايا وصلت إلى 91 بالمئة، وتم توقيف وإحالة ما يقارب 497.000 شخص على العدالة، منهم 4 بالمئة قاصرون.

من جهة أخرى، ذكر التقرير أنه في سياق محاربة المخدرات المستحدثة، كالبوفا والكراك، تم منذ فاتح يناير 2020 إلى غاية 28 غشت 2023 تسجيل حوالي 470 قضية متعلقة بمخدر البوفا وحجز أزيد من 5,5 كلغ من هذا المخدر.

وذكر التقرير آخر المعطيات المتعلقة بالعمليات الإرهابية، كاشفا أن الضربات الاستباقية ساهمت في إفشال مجموعة من المشاريع الإجرامية وتفكيك العديد من الخلايا قبيل تنفيذ مخططاتها الإرهابية، حيث تم منذ سنة 2002، إجهاض أكثر من 500 مشروع إرهابي استهدف المملكة، كما تمكنت المصالح المختصة من تفكيك 215 خلية إرهابية.

وبحسب المصدر ذاته، منذ بداية سنة 2023، تم تفكيك 06 خلايا إرهابية أسفرت عن إيقاف 21 شخصا في عمليات أمنية نوعية متفرقة ومتزامنة شملت مدن اشتوكة آيت باها وسوق الأربعاء الغرب وتطوان والعرائش وطنجة والناظور وإنزكان أيت ملول.

ومن بين الموقوفين من تورط في الإعداد لتنفيذ مشاريع تخريبية كانت تستهدف منشآت حيوية وطنية حساسة، إضافة إلى عناصر ومؤسسات أمنية في إطار عمليات الإرهاب الفردي، من خلال انخراطهم الفعلي في التحضير المادي لهذه المخططات عن طريق رصد وتحديد الأهداف وإصرارهم على تنفيذ هذه العمليات الإرهابية والقيام بأبحاث بغية الحصول على المعلومات بخصوص كيفية صناعة المتفجرات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.