المغرب يستعد لفرض تأشيرة العبور على “الحرّاڭة” عبر الجو صوب إسبانيا

تستعد السلطات المغربية لفرض “تأشيرة العبور” (VISA TARNSIT) على جل القادمين من جنوب الصحراء، ومختلف المسافرين الراغبين في التوجه إلى دول أخرى لا تفرض التأشيرات وتتخذ من إسبانيا نقطة للعبور.

وطلبت إسبانيا من المغرب السيطرة على محاولات الهجرة عن طريق الجو، حيث يستغل عدد من المهاجرين المنحدرين من جنوب الصحراء الرحلات غير المباشرة المتوجهة إلى الجارة الشمالية ثم إلى نقطة أخرى، للمطالبة باللجوء.

وفق صحيفة “إل موندو”، فإن “لقاء جمع وزير الداخلية، فرناندو غراندي مارلاسكا، مع السفير الجديد لمدريد بالرباط، إنريكي أوخيدا، حول الموضوع من أجل إبلاغ الرباط بضرورة اتخاذ إجراءات للحد من هاته الظاهرة”.

وقالت الصحيفة الإسبانية إن “مطار بارخاس بمدريد يعاني من هاته الظاهرة منذ أسبوعين، وهو ما دفع السلطات الإسبانية إلى إخطار الحكومة المغربية بضرورة إبلاغ الخطوط الملكية الجوية بالأمر، مع اتخاذ إجراءات صارمة”.

بحسب المصدر ذاته، فإن المسؤولين الإسبان لاحظوا أن “غالبية المطالبين بحق اللجوء في مطار مدريد، قادمون من مطار الدار البيضاء، على أساس أنهم في رحلة غير مباشرة إلى دول لاتينية، لكن فور وصولهم إلى الأراضي الإسبانية يدمرون وثائقهم بشكل كامل”.

وأكدت “إل موندو” أن اللاجئين خلقوا حالة من الاكتظاظ في مطار بارخاس، وهو ما استدعى تدخل قوات مكافحة الشغب التابعة للشرطة الإسبانية، التي أقامت غرفا أخرى لاحتواء هذا العدد.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.