الرباح: الوزارة لا تتحمل أي مسؤولية في انهيار قنطرة وزان

كما عودتنا عليه في غالب الأحيان، فقد تبرأت وزارة التجهير والنقل من سقوط قنطرة وزان التي لم تكمل شهرا بعدُ على بنائها.

هذا، وقد جاء نفي الوزارة من خلال بلاغ عممته على وسائل الإعلام الوطنية، تقول فيه أنه ليست لها أي علاقة لمصالحها بالقنطرة التي انهارت نواحي وزان، بحجة أن المسلك الطرقي الذي تمر منه القنطرة الهابطة لا تدخل ضمن الشبكة الطرقية المصنفة، والتي تدبرها وزارة التجهيز والنقل في شخص وزيرها “الرباح”.

وفي نفس الإطار، أضافت الوزارة أن مديرية وزارة التجهيز والنقل بوزان “لم تشارك لا من قريب ولا من بعيد في إعداد الدراسة المتعلقة بالقنطرة أو المصادقة عليها، أو في تتبع أشغال بنائها، وبالتالي فالوزارة لا تتحمل أي مسؤولية في ما وقع للقنطرة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.