الإعلامية التطوانية للا أميمة الوزاني في ذمة الله

انتقلت إلى عفو الله، في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، الإعلامية للا أميمة الوزاني عن عمر ناهز 69 عاما، بعد صراع مع المرض، وذلك حسبما علم لدى أفراد أسرتها.

وبصمت الراحلة على مسار متميز بإذاعة تطوان منذ نشأتها سنة 1984 كصوت نسائي متفرد بلكنة تطوانية إلى غاية سنة 2013.

مشوار حافل للراحلة ومسار مهني متميز بإذاعة تطوان الجهوية، من خلال برامج ذات طابع اجتماعي وثقافي وتربوي، خاصة برنامج “من بين الدشار والدوار أميمة تجيب لخبار” وكذا برنامج “مع الطبيب” و“سيدتي صباح الخير” وغيرها من البرامج التي كانت تعدها وتقدمها لسنوات.

كما خاضت الراحلة تجربة جمعوية ثرية من خلال العمل الجمعوي، ونذكر هنا ترأسها لفرع الاتحاد النسائي المغربي لأربع سنوات. كما أنها كانت من بين ثلة من الفاعلين التطوانيين المؤسسين لجمعية (تطاون أسمير) سنة 1995.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.