إلغاء “الفيزا” بين المغرب وأذربيجان

وقع المغرب وأذربيجان، أمس السبت ببانجول في غامبيا، اتفاقا للإعفاء من التأشيرة بالنسبة لمواطني البلدين من حاملي جوازات السفر العادية.

وتم التوقيع على الاتفاق على هامش أشغال الدورة الـ15 للقمة الإسلامية، التي افتتحت أمس السبت ببانجول، من قبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، ونظيره الأذري، جيهون بايراموف.

ويهدف هذا الاتفاق، الذي يتطلع إلى تعزيز علاقات الصداقة وتطوير التعاون بين المغرب وأذربيجان في القطاع السياحي، إلى تسهيل ولوج مواطني المملكة المغربية وجمهورية أذربيجان، الذين يحملون جوازات سفر عادية سارية الصلاحية، إلى كلا البلدين لأسباب سياحية فقط.

وفي مستهل حفل التوقيع، عقد الوزيران مباحثات ثنائية بخصوص تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات.

الاتفاق على الإعفاء المتبادل من التأشيرة كان متوقعا، حيث حل مؤخرا وفد برلماني مغربي في أذربيجان، وصدرت تصريحات تؤكد قرب التقدم نحو هذه الخطوة، في ظل تقدم في العلاقات بين البلدين.

وأجرى بوريطة، خلال إقامته في العاصمة الغامبية، سلسلة من المباحثات مع عدد من نظرائه المشاركين في القمة الإسلامية التي تختتم أشغالها اليوم الأحد بالعاصمة الغامبية.

وركزت هذه المحادثات، التي جرت مع رؤساء الدبلوماسية في اليمن، والنيجر، وبروناي، والغابون، ومالي، وغامبيا، والسنغال، وموريتانيا، وتركيا، والسودان، وبوركينا فاسو، على تعزيز العلاقات الثنائية وعلى القضايا ذات الاهتمام المشترك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.