أمانديس تفتح سوقا تضامنيا للتعاونيات تثمينا للمنتجات المحلية

فتحت شركة أمانديس مقراتها بكل من تطوان وطنجة لتنظيم “سوق تضامني”، حج إليه فاعلون اختيروا وفق معايير صارمة ودقيقة من أجل مواكبتهم وتحسين قدرتهم على تثمين منتوجاتهم وعرضها على نطاق واسع، بداية بالمستخدمين والأطر العاملين داخل المقرات.

وعرفت تنظيم هذه المعارض إقبالا كبيرة واهتماما خاصاً بمنتجات التعاونيات النسائية  المشاركة  وهي عبارة عن منتوجات مجالية ومنتجات الصناعة التقليدية ومواد غذائية وتجميلية طبيعية تأتي في إطار المساهمة الفعالة والفعلية التي تنتهجها شركة أمانديس في النهوض بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وخاصة الأنشطة التي تزاولها النساء في قطاعي المنتوجات المجالية والصناعة التقليدية، والذي يجدن صعوبة في الولوج إلى شبكات التوزيع والتسويق والتعريف بالمنتوجات.

وبمناسبة نجاح هذه الفعاليات التي تدخل في إطار الأعمال المواطنة، تتقدم اللجنة المنظمة بالشكر والتقدير إلى التعاونيات والجمعيات والهيئات المشاركة في هذه المعارض كما تهنئ كافة المستخدمين الذين حجوا بكثافة لزيارة أروقة المعارض ولإقبالهم على اقتناء المواد المعروضة، ولولاهم لما حقق هذا السوق التضامني والاجتماعي الغاية المنشودة من إقامته.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.